كتبت #لمياء_الباجوري

نجح ضباط، مديرية أمن الشرقيه منذ قليل من الثأر للنقيب عمر ياسر معاون مباحث مركز ابوحماد الذي استشهد في ليلة ال27 رمضان وأطلق عليه لقب “شهيد ليلة القدر” كونه توفى اثناء مطاردته لعناصر إجرامية قامت بسرقة سيارة مواطن بالإكراه على طريق بلبيس وبادلت القوات إطلاق النيران فتلقى الشهيد طلقه في عنقه

أودت بحياته وعلى مدار ثلاثة أيام تشكل فريق بحث مكبر من ضباط مباحث الشرقيه للعمل على ضبط العناصر الاجراميه اللذين هربوا واختبأوا في أماكن جبليه وصحراويه وزراعيه حسب ما أفادت مصادر امنيه وفاجئتهم منذ قليل القوات في مخبأهم في منطقة كفر جمعه وبادروهم بإطلاق النيران وتمكنت من تصفية كافة العناصر الاجراميه الذي اشيع عنهم انهم افراد عصابة “الزنجي” المشهورة باعمالها الإجرامية المتمركزين في منطقة وادي الملاك وبلبيس والظهير الصحراوي وسنوافيكم بالتفاصيل…..

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

google.com, pub-7996334253047576, DIRECT, f08c47fec0942fa0