الرئيسية » عرب وعالم » الرئيس اللبنانى يعلن حالة طوارئ اقتصاديه بعد تصعيد إسرائيل

الرئيس اللبنانى يعلن حالة طوارئ اقتصاديه بعد تصعيد إسرائيل

كتبت//ايمان النويهي

أعلن الرئيس اللبناني العماد ميشال عون حالة طوارىء اقتصادية، ومتابعة ما تم اقراره في اجتماع 9 اغسطس 2019 في قصر بعبدا، كما دعا للابتعاد عن الخلافات السياسية أو الشخصية لإعلاء مصلحة الوطن.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد في قصر بعبدا بعد ظهر اليوم، برئاسة عون وحضور رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، ورئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، ورؤساء الاحزاب والكتل النيابية اللبنانية وممثليهم.

وبحسب بيان لرئاسة الجمهورية اللبنانبة، أكد عون خلال الاجتماع على الاستمرار فى سياسة استقرار سعر صرف الليرة اللبنانية، وإقرار إطار مالي متوسط المدى يمتد على سنوات 2020، و 2021، و 2022.

كما أقر الاجتماع خفض عجز الكهرباء إلى 1500 مليار ليرة، والإسراع باطلاق المشاريع الاستثمارية المقررة فى مجلس النواب والبالغة قيمتها 3,3 مليار دولار.

ودعا الاجتماع إلى اقرار مجلس الوزراء لائحة مشاريع المرحلة المقبلة من برنامج الانفاق الاستثماري “سيدر”، ومناقشة وإقرار تقرير “ماكينزي” ووضع آلية لتنفيذ التوصيات القطاعية الواردة فيه.

وأكد الرئيس اللبناني في كلمته أن دقة الظروف الاقتصادية والمالية التي تمر بها لبنان، تتطلب منا جميعاً التعالي عن خلافاتنا السياسية أو الشخصية، وعدم تحويل الخلاف فى الرأي إلى نزاع على حساب مصلحة الوطن العليا، واعتبر أن التضحية مطلوبة من الجميع، وشدد على أن “عملية إعادة بناء الثقة بمؤسساتنا وبادائنا، وتبديل النمط السائد الذي اثبت فشله، تبقى الحجر الاساس للنهوض ببلدنا وتحقيق ما يطمح اليه مواطنونا”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

google.com, pub-7996334253047576, DIRECT, f08c47fec0942fa0