الشارع السياسى

ننشر أبرز المعينين من قٖبل الرئيس عبدالفتاح السيسي لمجلس الشيوخ المصري

جائت قائمة أبرز  المعينين بمجلس الشيوخ، والتي تضم، عماد الدين حسين رئيس تحرير جريدة الشروق، و‏محمود مسلم رئيس تحرير جريدة الوطن، والدكتور عبد المنعم سعيد، رئيس مجلس إدارة جريدة المصري اليوم، ‏وطارق سعده نقيب الإعلاميين، و‏نادية مبروك، رئيس الإذاعة السابق، و‏السيد عبدالعال رئيس حزب التجمع وعضو مجلس النواب الحالي التي تنتهى مدته في 9 يناير المقبل، و‏خلف الزناتي نقيب المعلمين، والدكتور محب الرافعي وزير التربية والتعليم الأسبق، و كوثر محمود نقيب التمريض، ‏محمد سمير عبدالجليل، ‏والصحفي إبراهيم حجازي، وهاني صلاح محمد، وطارق علي، والمستشار بهاء أبو شقة، رئيس حزب الوفد ورئيس لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب الحالي، ومحمد محمود منصور ، وأكمل سامي نجاتي، وسامح عاشور نقيب المحامين السابق.

كما تضم القائمة، محمد مجدي فريد، علاء الدين مصطفي، أحمد محمد السعيد، خالد عبد المنعم، عمر نبيل عبدالرحمن، وهاني حمدي، وإيهاب زكريا عطا الله، وعياد راغب، وجميل حليم حبيب، ‏ومحمود سيد محمود، ومحمد محمود ثروت، ومحمد مصطفي شردي، وإبراهيم السيد عقيلة، ومحمد فرج حافظ، وحافظ أبو شوشة، ويحي شوقي محمد، وأحمد عبد العزيز محمد خالد مصطفي أحمد، ومحمد عبد السلام، ورمضان سرحان، محمد محمد زكي، السعدي عبد الحميد، وهدي جمال عبد الناصر، والفنان يحيي الفخراني، والفنانة سميرة عبد العزيز“.

كما ضمت القائمة: “محمد ماهر مصطفي أبو غالي، أشرف ثابت سعد الدين، محمود محمد صلاح سعد، محمود أشرف أبو النصر، عبد الله أمين محمود، محمد عمر مصطفي، يوسف السيد عامر، ضياء إسماعيل مصطفي، أحمد عبد الله سيد، محمد شوقي، و‏محمد صلاح الدين بدري، اللواء هارون أبو سحلي، والدكتور نبيل دعبس، الربان عمر صميدة، عبد العزيز النحاس“.

وبالنظر لقائمة المعينين في مجلس الشيوخ، فضمت مجموعة من رموز العمل الإعلامي والصحفي المعروفين بمواقفهم الوطنية الداعمة لمؤسسات الدولة في مواجهة المؤامرات الخارجية، حيث تضمنت القائمة أسماء كل من الكاتب الصحفي عماد الدين حسين رئيس تحرير الشروق ،والكاتب الصحفي محمود مسلم رئيس تحرير الوطن ،الدكتور عبد المنعم سعيد رئيس مجلس إدارة المصري اليوم ،الكاتب الصحفي محمد شبانة رئيس تحرير الأهرام الرياضي ، الكاتب الصحفي إبراهيم حجازي ، الكاتب الصحفي محمود الكردوسي .

وشملت قائمة المعينين أيضا طارق سعدة نقيب الإعلاميين، ومحمد شبانة رئيس تحرير الأهرام الرياضى، نادية مبروك رئيس الإذاعة الأسبق، والإعلامي محمد مصطفى شردي ،حيث يمثل هؤلاء واجهة الاعلام المصري في المؤسسة التشريعية ،بما يعكس الدور الهام الذى تلعبه وسائل الاعلام  كحائط صد ضد حرب الشائعات والدعاية السوداء ضد الدولة المصرية على النحو الذى يؤهلها لان تكون شريكا في صياغة التشريعات والقوانين والمشاركة في الدور الرقابي على الحكومة.

وتعكس قائمة أسماء المعينين حالة الاصطفاف الوطني التي يعيش فيها الاعلام المصري حاليا ،حيث ضمت القائمة أسماء إعلاميين يعملون في وسائل الاعلام الخاصة ،الى جوار أخرين أمضوا عمرهم في الصحافة القومية ووسائل الاعلام المملوكة للدولة، بما يعنى أن هذه التفرقة الإعلامية التي كانت تعرفها مصر في أوقات سابقة قد انتهت إلى الأبد، وهو أمر يتسق مع واقع الممارسة الإعلامية في الوقت الحالي حيث تحتشد وسائل الاعلام خلف الدولة وفي مواجهة اعداءها.

القراءة المتأنية تشير أيضا إلى أن القيادة السياسية لديها إيمان بأهمية الدور الذى يلعبه الإعلام في صناعة الوعي، التي تستدعي إشراك رموز العمل الإعلامي في عملية صناعة القوانين وصياغة التشريعات ،والوجود بفاعلية داخل المؤسسة التشريعية دون الاكتفاء بدور فقط  الناقل لما يجرى داخل المجلس كما كان العرف سابقا .

جدير بالذكر، أن عدد من الأعضاء المعينين بمجلس الشيوخ،  عقدوا اجتماعا مساء أمس الثلاثاء، بمقر ائتلاف دعم مصر، بحضور بعض الأعضاء المنتخبين في المجلس، وتبادل أعضاء مجلس الشيوخ المنتخبون والمعينون التهانى فيما بينهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: