الشارع السياسى

الصحة: تقديم الخدمات الطبية والوقائية لأكثر من 53 ألف مواطن بمطروح

قالت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، إنه تم تقديم الخدمات الطبية والوقائية والتوعوية لأكثر من 53 ألف مواطن بالمدن الساحلية بمحافظة مطروح، خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك ضمن خطة التأمين الطبي والتي يجرى تطبيقها بجميع المحافظات السياحية تباعًا بالمجان، تزامنًا مع زيادة تردد المصطافين على المدن الساحلية خلال فصل الصيف، في إطار حرص الوزارة على الاهتمام بالصحة العامة للمواطنين.

من جانبه، أوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الخطة تهدف إلى توفير كافة الخدمات الطبية والوقائية ونشر الوعي الصحي بين المواطنين في ظل إجراءات الدولة للتعايش الآمن مع فيروس كورونا المستجد مما يساهم في الحفاظ على استمرار انخفاض معدل الإصابات والوفيات بالفيروس.

وأشار مجاهد إلى نشر فرق التواصل المجتمعي بالقرى السياحية، والأسواق العامة، والمحال التجارية، والفنادق السياحية، وأماكن التجمعات، وعلى الطرق بمدينة العلمين، ومنطقة الساحل الشمالي، لتقديم التوعية الصحية للمترددين على تلك الأماكن بالإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا، وأهمية التسجيل للحصول على اللقاحات، كما يتم توزيع المستلزمات الوقائية (كمامات، كحول) على المواطنين.

وقال مجاهد، إن الخطة تشمل أيضًا توفير 29 عيادة متنقلة تضم مختلف التخصصات الطبية، من ضمنها 4 عيادات صحة المرأة المتنقلة لتقديم خدمات مبادرة “رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة المصرية” لفحص السيدات للكشف المبكر عن سرطان الثدي، مؤكدًا توافر أدوية لجميع التخصصات بهذه العيادات منها أدوية الأمراض المزمنة ضمن خدمات مبادرة “رئيس الجمهورية لمتابعة وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي”، وكافة أدوية الطوارىء وأمراض النزلات المعوية والحساسية، بالإضافة إلى أدوية بروتوكولات علاج فيروس كورونا.

وأضاف أن العيادات المتنقلة تضم 110 فرق طبية (أطباء، تمريض، فنيون)، ومزودة بأجهزة قياس (الضغط، السكر، الأكسجين)، لافتا إلى أن المتردد على العيادة يحصل على كارت متابعة صحية يشمل كافة البيانات المتعلقة بالفحص الطبي لمتابعة حالته الصحية دوريًا بتلك العيادات خلال فصل الصيف، كما يتم إحالة المرضى الذين يحتاجون إلى خدمات طبية متقدمة لأقرب مستشفى لتلقي الرعاية الصحية من خلال كارت المتابعة.

وأشار مجاهد إلى توفير 44 كشكا طبيا لتقديم خدمات الإسعافات الأولية البسيطة للمترددين عليها، ويتوافر بها أدوية مسكنات، وكريمات حروق الشمس، وأدوية الحساسية، والمستلزمات الوقائية (جوانتيات- ماسكات- كحول- مطهرات)، بالإضافة إلى أجهزة قياس (ضغط، وسكر، وقياس درجة حرارة)، موضحا أن الأكشاك تضم 100 من مقدمي الخدمة الصحية مزودين بأجهزة تابلت تم ربطها بمبادرات الصحة العامة تحت شعار “100 مليون صحة” والموقع الإلكتروني للحصول على اللقاح لمساعدة المواطنين في عملية التسجيل لتلقي اللقاح وحل أي مشكلات متعلقة بحصولهم على خدمات مبادرات الصحة العامة.

وأوضح أنه تم توزيع الأكشاك والعيادات المتنقلة وسيارات الإسعاف بمداخل القرى السياحية، والشواطئ، ومناطق تقديم الخدمات داخل القرى السياحية وأماكن التجمعات بمنطقة الساحل الشمالي ومدينة العلمين، مؤكدًا التنسيق والربط بين جميع الأكشاك الطبية وسيارات العيادات الطبية المتنقلة وغرفة الإسعاف والمراكز الطبية والمستشفيات المحيطة، لسرعة الاستجابة للمواطنين، وتقديم أفضل خدمة طبية لهم.

ولفت مجاهد إلى زيادة نقاط تمركز سيارات الإسعاف على طريق الساحل الشمالي بواقع سيارة موزعة على الطريق على مسافة 150 كم، وذلك بالإضافة إلى النقاط الثابتة بإجمالي 25 سيارة إسعاف، موضحًا أنه يتم تقديم خدمات طبية إضافية أخرى داخل نقاط الإسعاف وتوفير المستلزمات الوقائية للمواطنين، فضلاً عن تكثيف الانتشار السريع لسيارات الإسعاف على طول الطريق بصفة دورية.

وأكد رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع المستشفيات الحكومية المحيطة بمحافظة مطروح خاصة مستشفى العلمين والضبعة وتزوديهما بجميع الأجهزة الطبية اللازمة وتكثيف تواجد الأطقم الطبية بأقسام الطوارىء والرعايات المركزة، كما يتم تكثيف الرقابة على مستشفيات القطاع الخاص من خلال الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص بالوزارة، بالإضافة إلى قيام فرق الطب الوقائي بتكثيف حملات الرقابة الدورية على المطاعم والمحلات والفنادق السياحية وسحب عينات من الأغذية ومياه الشرب وتحليلها بالمعامل التابعة للوزارة للتأكد من سلامتها حفاظًا على صحة جميع المواطنين.

وشدد مجاهد على تطبيق كافة الإجراءات الوقائية بجميع منافذ الدخول لمحافظة مطروح من خلال الحجر الصحي والفرق الطبية، فضلاً عن نشر لافتات إرشادية على الطرق المؤدية لمدينة العلمين والساحل الشمالي، وداخل القرى السياحية للتوعية بأهمية الحصول على اللقاحات وبث رسائل طمأنينة للمواطنين حول مدى فاعلية ومأمونية اللقاحات وكيفية التسجيل على الموقع الإلكتروني، بالإضافة إلى نشر ملصقات توعوية داخل المطاعم و”الكافيهات” وأماكن التجمعات بالقرى السياحية لحث المواطنين على ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا حتى بعد تلقيهم اللقاح حفاظًا على الصحة العامة للمواطنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: