الرئيسية » آدم وحواء » “ندا توفيق” فتاه تحدت حزنها بعد انفصالها عن خطيبها واحتفلت وحدها رافعه شعار “هفرح عافيه”

“ندا توفيق” فتاه تحدت حزنها بعد انفصالها عن خطيبها واحتفلت وحدها رافعه شعار “هفرح عافيه”

 

كتبت//سلمى الهادي
المرور على محال تأجير فساتين الأفراح، وحجز مصور مناسب لجلسة تصوير قبل الفرح، واختيار صالون تجميل لتخرج العروسة “ندا توفيق” بالشكل الذى تحلم به فى يوم خطبتها الذى طالما حلمت به مع شريك حياتها بعد قصة حب طويلة، مرت كل الخطوات السابقة بسلام، وأصبحت ندا جاهزة لتعيش واحدًا من أجمل أيام حياتها، ليفاجأ الفتيات فى صالون التجميل أنها لا تنتظر عريسها، وأنها رفعت شعار “هفرح عافية”، وستقضى ذلك اليوم بمفردها بكل ما يحمل من تفاصيل رتبت لها كعروس حددت موعد خطبتها فى شهر 12.

قصة حب عمرها 5 سنوات جمعت ندا بخطيبها السابق، مروا بظروف صعبة من الأسرتين بسبب الرفض، لكن أخيرًا وافق أبيها على قراءة الفاتحة فى شهر مارس الماضى، وتحديد موعد للخطوبة فى ديسمبر الجارى، لكن سفن قدرها لم تأتِ بما حلمت به ندا لسنوات طويلة، وحدثت خلافات بينها وبين خطيبها نتج عنها انفصالهما.

“كان نفسى ألبس فستان خطوبة، وحققت اللى أنا عايزاه مش شرط عريس”، كلمات بدأت بها ندا حديثها لـ”اليوم السابع”، عن تنظيم حفل خطوبة بمفردها دون عريس، مضيفة أنها فى الفترة الأخيرة تعرضت للتعدى بالضرب أكثر من مرة من خطيبها بسبب خلافات بينهما، ما أدى لتراكمات دفعتها لإنهاء تلك العلاقة للأبد، لتفاجأ أنه يرتب لخطبة إحدى صديقاتها فعلمت فى تلك اللحظة أنها لابد أن تفكر فى سعادتها فقط، وتعيش اليوم الذى طالما حلمت به بمفردها.

على الرغم من أن سنها لم يتجاوز الـ19 عامًا إلا أنها تعمل منذ الرابعة عشر من عمرها ولديها حياتها المستقلة، ما شجعها على خوض تلك التجربة دون الخوف من آراء المحيطين بها، “الناس فاكرة إنى عملت كدة من وجعى، بالعكس أنا فرحت من قلبى بجد وبقول للرجالة هفرح عافية”، كلمات لخصت بها ندا ما أرادته من إقامتها لحفل خطوبتها بمفردها دون عريس
ردود أفعال عديدة تلقتها ندا من المقربين لها ومن صديقاتها على مواقع التواصل الاجتماعى بمجرد مشاركتها لصورتها وهى عروسة بمفردها، فجاءت ردود الأفعال على مواقع التواصل الاجتماعى إيجابية، وفتيات كثيرات حرصن على تشجيعها ومساندتها فيما مرت به من تجربة قاسية بعد قصة حب فاشلة، بينما انتقدها بعض المقربين لها لما أطلقوا عليه “هتوقفى حالك بالفستان اللى لبستيه ده”، حيث رأى البعض أنها أخطأت فى ارتداء فستان فرح دون وجود عريس، بينما وجهت بعض الآراء لها اللوم على ما قامت به بسبب تكلفة المكياج وحجز الفستان والمصور.

“عشت تفاصيل اليوم كأنى عروسة بجد وبقول لكل البنات الحياة ما بتقفش على حد”، بتلك الكلمات أرسلت ندا رسالة واضحة لكل الفتيات اللاتى يجدن سعادتهن فى وجود طرف آخر فى حياتهن، مضيفة أن قوتها تكمن فى تحقيقها للنجاح فى عملها، ووجودها مع شخص يقدر كرامتها ومشاعرها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

google.com, pub-7996334253047576, DIRECT, f08c47fec0942fa0