اخبار المحافظاتمقالات القراءمقالات واراء

مصر وطن يعيش فينا بقلم/اشرف الشرقاوي

كتب // أشرف الشرقاوي
أثناء عودتي من دعوة تشرفت بحضورها في القاعة الصغري لكنيسة المثال المسيحي الإنجيلية بمدينة بدر , وأثناء حفل تنصيب خادمين الكنيسه . إلتقيت بقس الكنيسة , القس إبراهيم رشاد. والذي رحب بي ترحيباً حاراً وكان سعيداً بحضوري كمسلم وملبياًدعوتة لحضور حفل إفتتاح القاعة الصغري للكنيسة والبدء في مراسم هذا التنصيب الجميل. وعلي هامش الإحتفال كان لي لقاء مع القس إبراهيم.
حيث قال  إنني سعيد بحضوري هذا الحفل وهذا التنصيب الجميل , وتلك الدعوة من سيادتكم بتشرفي لحضور هذا الحفل يدل علي المحبة والاخاء والصدافة بيننا وإننا كمسلمين وأقباط يداً واحدة قلباًواحداً ونسيجا واحد.
قس إبراهيم نهنئ سيادتكم بأفتتاح القاعة الصغري لكنيسة المثال المسيحية الإنجيلية متمنيً لحضراتكم مزيداً من التقدم والرقي.
القس/ بوركت أخي وصديقي العزيز ونحن كأقباط نتشرف بحضورك بيننا كأخ مسلم وصديق لبي دعواتنا ولجريدتكم المحترمه شبكه المساء نيوز حيث نثبت معاً للجميع علي متانة وأصالة وقوة الرباط بيننا وإنهم مهما حاولوا النيل من وحدتنا ,فلن يستطيعوا فصل الهلال عن الصليب . لأننا ننعم بحماية الرب . ومهما حاولوا فأن الرب ناظرنا ويحمينا.
القس إبراهيم هل تجد إي معوقات من السلطات تعرقل إستكمال بناء الكنيسة , وما هو مدي التعاون معكم ؟
في الحقيقة هناك تعاون مثمر ورعاية شاملة من السلطات المعنية بالامر ولا نجد منها اي عراقيل. فالجميع متعاون معنا بكل حب ومودة ويكفي إننا ننعم بالأمن والحماية الدائمة من السلطات.
سيادة القس إبراهيم هل ستدعونا للأفتتاح عندما تنتهي اللمسات الأخيرة من تجهيز الكنيسه ؟
نعم بالطبع فمن ندعوة غيركم الأهل والأحبة وإخواننا وأشقائنا المسلمين . فنحن بمشيئة الرب سنجعلها دعوة للجميع مسلمين وأقباط بحضور حفل إفتتاح تلك الكنيسة لتكون رسالة للجميع عن روح التسامح وقوة الرباط بين المسلمين والأقباط.
القس ابراهيم // إن كنت موجهاً رسالة فإلي من ستوجهها ؟
أتوجة برسالتي إلي السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي لم يدخر جهداً من أجل رفعة هذا البلد العظيم , متحدياً كل الصعاب وكل المشقات ليعود بمصر الرائدة من جديد.
و إنني بأسم كل الأقباط اتوجه بكل الشكر والعرفان لهذا القائد الفارس العظيم والذي نجا بالسفية من مهب الريح والعواصف التي كانت ستعصف ببلادنا .
ومسك بيدي ورفعها معه وظل يردد تحيا مصر تحيا مصر ,إنها رساله من مسلمي وأقباط مصر إلي كل العالم تحيا مصر تحيا مصر.
أشكر سيادتكم سيدي القس علي الحفاوة والترحيب التي رأيتها من سيادتكم ومن الحضور الجميل والذي رحب بي ترحيباً حارًا متمنياً من الله أن يجعلنا في رباط وان يدوم علينا أمننا ومحبتنا تحيا مصر .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: