الرئيسية » بقلم رئيس التحرير » لماذا الرئيس السيسي ///بقلم محمدعبدالله

لماذا الرئيس السيسي ///بقلم محمدعبدالله

أري أن الرئيس وعد فأنجزوعاهد فصدق وتكلم فأوجز فأبدع، لقد صدق في كلامه ووعوده فقد حقق  إنجازات في فتره قصيره لم تتحقق من قبل في تاريخ مصر الحديث وأعتقد أننا علي أول طريق العبور الى المستقبل الذي نتمناه لمصرنا الغاليه.. دولة قوية شعارها العدل اساس الحكم شبابها مبدع ونساؤها فى الطليعة .A9F403C2-5B23-4099-A06C-D7EC0086CE57

فهو رجل يتحلي بشجاعة الابطال وأخلاق الفرسان ولنعود قليلاً حين لم يخذلنا مثل غيره عندما اختطفت جماعة الإخوان الإرهابية وطناً بحجم مصر. وعندما توجهت عيون وآمال جميع المصريين إليه لاتخاذ قراره التاريخي بالانحياز لإرادتهم واستعادة مصر من مصير كان لا يعلمه إلا الله ، والسؤال، ماذا لو لم يتخذ وزير الدفاع المصري في ذاك الوقت قراره التاريخي بتجميد الدستور وإجراء انتخابات رئاسيه مبكرة؟ .وهو القرار الذي جعله في تحد مع كل قوي الشر في العالم وكنت أراه في وقتها أشجع رجل في العالم وكنت اتساءل كيف لهذا الرجل أن ينعم بالنوم وتغمض عيناه وهو المطلوب حياًأو ميتا من دول عظمي وتنظيمات دوليه احتلت دولاً مجاورة وأجهزة مخابرات شغلها الشاغل التخلص من هذا البطل. نعم إنه بطل لم يتوان ولم يتردد في تلبية نداء الوطن والمواطنين.

وأيضاً هو رجل يتحلي بالرؤية المستقبلية والقوة في اتخاذ القرارات الصعبة. ونري ذلك في قرار فتح ملفات كثيرة اهمها ملف الاصلاح الاقتصادي الذى لم يجرؤ علي فتحه الرئيسان الاسبقان “السادات ومبارك ” خوفا من عدم تحمل الشعب تبعات فتح هذا الملف، وكان يعلم ان فتحه سيؤثر على شعبيته وان هناك فئة من المصريين ستتأثر ولكنه اصر على اتخاذ القرار لإنقاذ الوطن من مرض الترهل والانهيار الذى حتما سيودى بنا الى الهاوية، واختار الرجل بكامل ارادته ان يجازف بشعبيته مؤقتا حتى يستوعب المصريون ما تم وينعمون بقدر من تحسن الاحوال وبعدها سيتأكد كل من عارضه انه كان على خطأ وان رؤية الرئيس كانت الاعم والاشمل مفضلا مصلحة الوطن على مصلحته الشخصية .

ومن يعرف شخصية الرئيس جيدا يتأكد انه رجل المهام الصعبه، اذا كُلف  بعمل ينجزه على اكمل وجه، والسيسي يرى انه مكلف من الشعب المصرى للعبور به الى مستقبل افضل وهذا التكليف حملاً ثقيل لا يقدر عليه غير رجل قوي صبور من طراز فريد يحسب حساب كل صغيرة وكبيره وقد رأي ان كل الرؤساء السابقين كانوا يعطوننا مسكنات ولا يبحثون عن علاج شاف لمرضنا المزمن، وكل ما نحن فيه اليوم نتج عن كثرة تعاطينا تلك المسكنات التى أتلفت كل جزء فى جسد الوطن .

فيكفينا فخراً انه من وقف فى وجه الفساد واصبحنا نرى وزراء وقيادات كبيرة فى الدولة خلف القضبان، وقراره الشجاع باسترادد اراضى الدولة من ناهبيها بأسم واضعي اليد والتى بلغ حصرها حتى الان مايزيدعن  تريليون جنيه .

إنجازات

لقدتسلم مقاليد الحكم في مصر ومعدل النمو الاقتصادى للناتج المحلي 1.4 بالمائة وحاليا الإجمالي للبلاد بلغ 5 بالمائة وفقا للتقديرات العالمية، وكان الاحتياطى النقدى12 مليارا منهم 4 مليارات وديعة قطر،ومليارات لتركيا  اما اليوم فالاحتياطى النقدى المصرى ارتفع إلى 37 مليار دولار .

٢/أنشأ قناة السويس الجديدة بطول 73 كم في سنة لتحويل المنطقة لمنطقة صناعية ولوجيستية واستزراع سمكي، بينماهناك قناة بنما والتي يبلغ  طولها 89 كم توسعت بـ 5 مليارات دولار في 7 سنين، كما يتم حفر أنفاق قناة السويس الـ6 والتى تشمل حفر 4 أنفاق فى المرحلة الأولى و2 فى المرحلة الثانية فى الإسماعيلية وبورسعيد، منها نفقان للسيارات وآخر للسكة الحديد.

٣/ مشروع إنشاء المليون وحدة سكنية والذى يهدف إلى توفيـر وحدات إسكان اجتماعى للمواطنين ذوى الدخـل المنخفض فى كافـة المحافظات بدءا بحى الاسمرات بديلا عن الدويقة وغيط العنب بالاسكندرية وجار استكمال باقى المشروعات السكنية للقضاء على العشوائيات بحلول عام 2020.

٤/إنشاء 4 مدن جديدة وفى مقدمتها مدينة شرق بورسعيد والتى ستخدم مشروع محور تنمية قناة السويس، ومدينة الإسماعيلية الجديدة، بالإضافة لمدينة العلمين الجديدة ومدينة رفح الجديدة الى جانب تنفيذ 8 تجمعات سكنية اخرى فى سيناء .

٥/ برنامج المساعدات النقدية من اجل البسطاء “تكافل وكرامة” واستهدف حتى الآن 7 ملايين مستفيد، فى 344 مركزا بمختلف المحافظات، وجار العمل على زيادة عدد المستفيدين بواقع 100 ألف أسرة شهريًّا.

٦/ عمل على تنمية البنية التحتية المتهالكة والتى لا تساعد على تنمية الاستثمارات لذلك تم اطلاق الخطة القومية لشبكة الطرق التنموية التى يبلغ طولها 3200 كم، وسوف يضيف المشروع طرقًا جديدة بنحو 15% لشبكة الطرق السريعة البالغة 26 ألف كم .

٧/الاهتمام بتوفير مصادر الطاقة والكهرباء والبدء فى انشاء المحطة النووية بالضبعة، الذى يسـتهدف تنويـع مزيـج الطاقـة الحالى والـذى يعتمـد علـى نسـبة تصـل إلى 96٪ مـن الغـاز الطبيعـى والمنتجات البترولية، بحيـث يـؤدى إلى خفـض الاعتماد على هـذه المصادر والتحـول إلى الطاقـة المتجددة مـن المصادر النوويـة ،كما أن مشروع التكسير الهيدروجيني من أهم مشروعات الطاقة والبيئة في مصر، وتبلغ تكلفته الإستثمارية 3,7 مليار دولار، المصنع الجديد هو توسع لمجمع البترول بمسطرد ويعتمد على المازوت الخارج من المجمع وتنقيته من الكبريت، ليتم انتاج وقود للطائرات والسيارات منخفض الكبريت .

٨/ مشروع “المليون ونصف المليون فدان” والذى يهدف إلى زيادة الرقعة الزراعية لجمهورية مصر العربية وإقامة مجتمعات عمرانية جديــدة متكاملة بهدف منع التكدس السكانى بالمناطق القديمة من الوجه البحرى وصعيد مصـر، وتوفير فرص عمل آمن ومستقرة، وتشجيع فرص الاستثمار وقد تم الانتهاء من استزراع اول 10 آلاف فدان فى منطقة «سهل بركة» بواحة الفرافرة، كمرحلة أولى من مشروع استصلاح الاراضى وبلغ إجمالى عدد الآبار بالمشروع 5114 بئرا بتكلفة حوالى 19.8 مليار جنيه .

٩/ مشروع سحارة سرابيوم أكبر مشروع مائي أسفل قناة السويس لتوصيل مياه النيل لسيناء، يبلغ طولها 420 مترًا، بهدف نقل المياه أسفل قناة السويس الجديدة، وتوفير مياه الري من ترعة سيناء وتأمين وصولها من أسفل القناة الجديدة للمزارعين في منطقة شرق السويس والبحيرات والإسماعيلية .

١٠/مشروع جبل الجلالة بالبحر الأحمر والذى تشرف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة على تنفيذه بالتعاون مع عدد من الشركات المصرية، يعتبر نقلة نوعية كبيرة فى جذب السياحة والاستثمار فيها، حيث تنفذه ٨٠ شركة مصرية بعمالة مصرية تقترب من 100 ألف عامل وفنى ومهندس، ويضم مشروع مدينة الجلالة منتجعا سياحيا فندقيا، مصنع للأسمدة الفوسفاتية بطاقة مليون طن سنويًا، ومصنعًا للرخام ومحطة كهرباء كاملة وبحيرة ضخمة لتجميع مياه السيول، بجانب محطة لتحلية مياه الشرب وهى محطة “التليمة” بطاقة ١٥٠ ألف م مكعب يوميًا صالحة للشرب فى هضبة الجلالة، مدينة الملاهى واليخوت العالمية، تليفريك يربط بين المنتجع السياحى والمدينة، جامعة الملك عبد الله.

١١/ المركز اللوجيستى العالمى بدمياط طفرة فى مجال الدعم الوجيستى بنى على مساحة 3.3 مليون م2 شمال شرق ميناء دمياط كمنطقة اقتصادية ذات طابع خاص يتم ضمها إلى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وتقوم هيئة ميناء دمياط بإنشاء شركة استثمارية تخدِّم على المركز اللوجيستى، بالاضافة الى المدينة العالمية للاثاث.

١٢/مشروع هو الاضخم من نوعه فى الشرق الاوسط وهو “العاصمة الادارية الجديدة” والذى يتم انشاؤها على مساحة تمثل ثلاثة اضعاف مساحة دولة مثل قطر حيث تبلغ مساحته الاجمالية 170 ألف فدان، منها 40 ألف فدان في المرحلة الأولى يتم الانتهاء منها خلال عامين، وتشتمل العاصمة الإدارية الجديدة على مجمع يضم كافة الوزارات، ومقر لمجلس النواب، وقرية ذكية، ومقرات للسفارات الأجنبية فى مصر، ومقرات للجامعات والمدارس، وأرض للمعارض، وحديقة مركزية كبيرة تعتبر من أكبر الحدائق فى الشرق الأوسط، حيا كاملا لرجال المال والأعمال، ومقرا للبنك المركزى، والبورصة، ومقرات لمختلف البنوك المحلية والدولية ومطار مدنى يحمل اسم “مطار العاصمة” وهو ما تم الانتهاء منه بالفعل. غير مشروعات كثيرة للامن الغذائى والاهتمام بمحدودى الدخل بتوفير سلع غذائية مخفضة عن طريق منافذ للبيع تحت اشراف القوات المسلحة.فى تقديرى الشخصى تعد تلك الانجازات من الأهمية بمكان أن نضعها فى مكانتها التى تليق بها، واهمها تحقيق الاكتفاء الذاتى من القمح                                                                  اما الانجاز الاكبر على الاطلاق هو تأهيل وتجهيز جيش قوى، عدة وعدد لحماية مقدرات الوطن . انجازات الرئيس فاقت كل ماتم انجازه منذ انتصاراتنا فى حرب 73 فكيف لى وانا ارى كل هذا الا أن أختاره واصمم وادافع عن اختيارى بضمير وعقل فى غاية الاطمئنان، ارى ان مسئولية كل المثقفين والنخبة توعية البسطاء بما تم لنصبر ونحصد مكتسباتنا ونكمل طريقنا للعبور الى مستقبل افضل فتحيامصر ابيه بشعبها الابي المخلص .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*