مقالات القراءمقالات واراء

فساد المحليات وحصاد دولة

كتب . فتحى المصرى

عندما تركنا الحبل على الغارب لكل من يريد أن يخالف وعم الصمت التام داخل اروقة مجالس المدن والوحدات المحلية ومديريات الزراعة وحماية الاراضى ، لم يجد المواطن أى مشكلات  فى طريق البناء والتعدى على الاراضى الزراعية وممارسة كل انواع المخالفات وشيدت مبان وابراج وقدمت كافة الاجهزة الخدمية يد العون من أجل استكمال جميع مرافق الابراج المخالفة من كهرباء ومياه كل مايلزم اتمام البناء .

وانفقت فى سبيل ذلك ملايين الجنيهات من رشاوى وتكاليف بناء .. الخ

ونأتى اليوم ونصدر قرارات أزالة لكل من خالف وتعدى .

ياسادة حاسبوا كل من تسبب فى تلك الكوارث أولا ثم عاقبوا المواطنين المخالفين بشىء من الرحمة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: