عرب وعالم

غارات للطيران السوري على مواقع استراتيجية لـ”القاعدة” في إدلب وسط قصف تركي لشمال شرق سوريا

شهدت أجواء محافظة إدلب، صباح الأحد، غارات مكثفة للطيران الحربي السوري على مقرات ومواقع تابعة لمسلحي تنظيم “حراس الدين” المرتبط بتنظيم “القاعدة” الإرهابي، وذلك في عدة محاور بمحيط مدينة إدلب وريفها الشمالي.

وأكد مصدر ميداني أن الغارات الجوية استهدفت مقرات تابعة لـ”حراس الدين”، وذلك بعد رصد طائرات الاستطلاع الروسية نشاطا مكثفا لمسلحي التنظيم داخل المقرات، الأمر الذي استدعى تدخلاً سريعاً من قبل الطيران الحربي عبر 20 غارة جوية، استهدفت هذه المواقع.

وكشف المصدر، أن هذه الغارات أسفرت عن تدمير أكثر من 9 مقرات وعدة آليات لمسلحي “حراس الدين”، بالإضافة إلى تدمير مستودع يحوي معدات لوجستية حاولت المجموعات المسلحة نقله من منطقة باتنتا شمال إدلب باتجاه الريف الجنوبي.

وطالت الغارات الجوية منطقة عرب سعيد غرب مدينة إدلب، والتي سلمتها مؤخراً “هيئة تحرير الشام” إلى تنظيم “حراس الدين”، حيث استهدفت الغارات اجتماعا لمجموعة مسلحة مع أحد القياديين، ما أسفر عن قتلى ومصابين في صفوفهم.

على صعيد آخر، ذكرت وكالة “سانا” السورية الرسمية أن القوات التركية والفصائل المتحالفة معها قصفت قرية علوك بريف مدينة رأس العين بمحافظة الحسكة شمال شرق سوريا بالقذائف.

ونقلت “سانا” عن مصادر محلية أن “قوات الاحتلال التركي والتنظيمات الإرهابية المنضوية تحت إمرتها المتمركزين في القرى المجاورة اعتدت بالقذائف الصاروخية مساء أمس على منازل قرية علوك”.

وشهدت مؤخرا نقاط التماس في منطقة مدينة رأس العين شمال غرب الحسكة تحركات مكثفة وتحشدات عسكرية من قبل القوات التركية والفصائل المسلحة المتحالفة معها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: