اخبار المحافظات

باالصور..بدعوة من الشريف عادل عبدالباسط الشريف قافله طبيه في قريه الصورة للكشف وصرف العلاج باالمجان

الشرقيه محمدعبدالله 

بدعوة كريمه من الشريف عادل عبدالباسط الشريف وبحضور الدكتورجلال عبدالكريم نائباً عن محافظ الشرقيه الدكتور ممدوح غراب  ونائب رئيس المدينه أ/اسماعيل السويركي ،أ/السيدموافي مساعدرئيس المدينه وفضيله الشيخ مكرم عبداللطيف مديرادارة الأوقاف بكفرصقروالشيخ عبدالحكيم أمي مفتش بأدارة الأوقاف  وباالتعاون مع مؤسسه الحصاله الخيرية وبتوجيهات من الدكتورهشام مسعودوكيل اول وزارة الصحه باالشرقيه. قريه الصورة مركزكفرصقرتستقبل قافله طبيه  بها جميع التخصصات عقب صلاة الجمعه عُقدت ندوة حضرها جميع الحضور وألقي فيها كلمه الدكتورجلال عبدالكريم رئيس المدينه نيابةً عن محافظ الشرقيه فقال  الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد المرسلين، محمد بن عبد الله وعلى آله وأزواجه وأصحابه، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
نسأل الله سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى أن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم، وخالصاً من كل رياء وسمعة، ونسأله سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى أن يفقهنا في الدين،وأن يعلمنا ما ينفعنا، وأن ينفعنا بما علمنا.
قال تعالى: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ وَاعْلَمُوا أَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ وَأَنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ)

ثم كلمه مدير الأوقاف والذي تحدث فيها عن كيفيه المحافظه علي اولادنا من خطر لإدمان ووجه الشكر لقيادات الدوله للقوافل الطبيه التي تجوب المحافظات للقضاء علي الأمراض التي تواجه الجميع ومنها فيروس السي وكيف بدأت الدوله مجهودها الجبار في مواجهه هذا المرض اللعين واضاف كلكم راعٍ وكلكم مسئول عن رعيته، الرجل راعٍ في أهله ومسئول عن رعيته}.
وهذا ما سنتناوله في موضوع بعنوان: (أخطار تهدد بناء الأسرة المسلمة) هذه الأسرة المسلمة هي أسرنا جميعاً، وهم أمانة في أعناقنا، من زوجات، وذريات، ولهم واجب عظيم علينا لابد أن نقوم به، فكل إنسان بطبعه يقوم بأداء الواجبات المادية، ولا يقصر فيها حتى الجاهل، فهو يقوم على الأكل والشرب والملبس والمسكن، ولكن هناك ناحية عظيمة جداً، هي أهم من هذه الأمور هي مسئوليتنا التي قال الله عنها في كتابه الكريم: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ))[التحريم:6] فلا أحد يحب أن يكون أهله وقوداً لهذه النار.
ومن هذا المنطلق، نبحث في الأخطار التي تهدد بناء هذه الأسر التي نحن مسئولون عنها أمام الله، والمجال في هذا واسع.
فهناك أخطار معنوية، وهي شرٌ خبيث، وداء وبيل، يتسرب إلينا بحذر، قد يكون أحياناً لذيذاً، ولا ننتبه له.
وهناك أخطار مادية، نراها أمامنا متجسدة، ولكن قد يغض الكثير عينيه عنها.
وهناك أخطار زاحفة زحفاً قوياً تريد أن تقوِّض بناء هذه الأسرة المسلمة.
نحن جيلٌ سنمضي قريباًَ، ونرحل عن هذه الأرض، وسيخلفنا من بعدنا ذريتنا، وإذا تدبرنا آيات القرآن، نجد أن الله سبحانه وتعالى يذكر عن الإنسان ما يهمه في هذه الدنيا بقوله: ((حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي) ثم تحدث الدكتوراحمدمحمود نيابةً عن الدكتورهشام مسعودوكيل اول وزارة الصحه مخاطباً الآباء بمساعدتهم في الحفاظ علي شبابنا من خطرالادمان مضيفاً لن ندخرجهداً في علاج ابناء الوطن وسنجوب كل ارجاء المركزلنقدم لهم الخدمة الطبيه باالمجان حمي الله مصرومن كل مكروة .

الدكتور محمودشحاته جراحه،الدكتور سامي سعيد تحاليل ،الدكتوراحمدصلاح عيون،الدكتورفريدفرج جلديه ،الدكتوراحمالشيوي أورام ،الدكتوراحمدخطاب جراحه ،الدكتورطارق شاهين اطفال،الدكتوراسامه حسيني باطنه ،الدكتورمحمدهبدتلحميدانف وأذن ،الدكتورة مني عبدالرحمن قلب

وحضور كلاً من الدكتور احمدمحمودمديرادارة كفرصقرالصحيه ،ومديرادارة التضامن أ/يحيي كمال عبدالغني ومديرمؤسسه الحصاله أ/ محمدالصالح  ورئيس جمعيه شباب الشرقيه أ/احمدعبدالمجيد وقدم الحفل الإعلامي المعروف أ/محمودهاشم  .وارسل الشريف برقيه شكر لكل الحضور وشكرمن دولة الإمارات للقائمين والمنظمين المهندس مصطفي شحاته ،أ/صلاح النوام ،أ/صلاح الاخشم ،أ/محمد الشريف .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: