الرئيسية » آدم وحواء » اهمية اعطاء معلومه جنسية صحيحة

اهمية اعطاء معلومه جنسية صحيحة

بقلم//الدكتورخالدصقر

لا شك فى ان اعطاء معلومه جنسية صحيحه ومبسطه وعلمية مناسبة وبلغة هادئه منطقية بعيدا عن الابتذال او الاثارة شى مهم للغاية وقد يختلف علماء النفس والتربية الجنسية حول السن المناسبة لاعطاء الثقافة الجنسية المناسبة ولكن ومن خلال دراساتى المستمرة والدائمه فى الثقافة الجنسية اجد انه لابد من اعطاء المعلومات الجنسية فى سن مبكرة بما يتناسب مع كل مرحلة عمرية فدائما انصح الاهل بضرورة اجابة تساؤلات اطفالهم حول الامورالجنسية وبشكل منطقى دون اسكاتهم او اعطائهم معلومات مضلله وغير صحيحه مما يساعدهم على فهم اجسامهم وكيفية الحفاظ عليها دون قلق او خوف او مبالغة ولابد وان ندرك ان الثقافة الجنسية هى ثقافة مثلها مثل الثقافات الجنسية الاخرى لانها شئ يتصل بالانسان فى جسده وفى ممارسته لغرائزه ومن الطبيعى والمنطقى ان يعرف كل ذلك بشكل صحيح وغير مضلل ويجب علينا ان نبتعد عن كل الافكار والتراكمات الخاطئه حول الحديث فى الثقافة الجنسية حتى لا تخلق لنا سلبيات وتراكمات خطيرة تؤثر سلبا على الصحة النفسية والجنسية معا..
فالتطور الجنسى تطور طبيعى يعيشه كل انسان ويمر بمراحل مختلفة حسب الفئة العمرية وقد ياخذ هذا التطور منحنى غير صحيح فى حالة اعطاء معلومه جنسية غير صحيحة هذا التطور اعتقد ان له اثر كبير فى نظرة الانسان لذاته وتعامله مع مشاعره وافكاره كما يؤثر فيما بعد على العلاقة بين الزوجين لذا فن استعدد المربى للتحدث عن الجنس مع طفله هو شئ فى غاية الاهمية كما ان استعداد للتعامل مع هذا الموضوع شئ اساسى وليس هامشيا لانه يحكم على حياة الطفل المستقبلية سواء بالنجاح او بالفشل ايضا فيجب ان تكون علاقة الطفل بالمربى علاقة مبنية على الحوار والصدق والصراحة فى اعطاء المعلومات مما يجعل الطفل واثقا فى المربى ويستمد ثقافته منه ويحاوره ويستمع الى مشورته والاخذ بها.
فالتهرب من الاسئلة او الاجابة عليها بصورة خاطئه تجعل الطفل يبحث عن المعلومات من المحيطين به او من خلال مواقع التواصل الاجتماعى الغير متخصصه ويصل فى بعض الاحيان الى التصرف بتصرفات يحرمها الدين ويرفضها المجتمع.
التهرب ايضا وتحريم الجنس والتخويف منه يجعل الطفل انطوائيا ويؤثر ذلك بشكل سلبى على علاقته المستقبلية بزوجته وقد تصل الى فشل الحياة الزوجية.
نصيحتى للاهل:ضرورة اعطاء المعلومات الجنسية الصحيحة لابنائهم دون اسكاتهم او ترهيبهم عن الحديث فى مثل هذه الامور.
فى حالة عدم قدرة الاهل على اعطاء معلومة جنسية صحية يرجى التواصل مع المختصين فى ذلك.
خالد صقر
اخصائى التشخيص والعلاج النفسى والعلاقات الجنسية
مقدم برنامج من غير كسوف

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

google.com, pub-7996334253047576, DIRECT, f08c47fec0942fa0