? My title
الرئيسية » الشارع السياسى » حوادث وقضايا » البحوث الفلكيه ترصد عدد من الهزات الارضيه في بعض المحافظات

البحوث الفلكيه ترصد عدد من الهزات الارضيه في بعض المحافظات

كتبت //رانيا جميل

أعلن المعهد القومى للبحوث الفلكية، أن محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل سجلت اليوم الأربعاء الموافق 27/11/2019 هزة أرضية على بعد 490 كم شمال غرب مدينة السلوم.

وكشف المعهد القومى للبحوث الفلكية، أن الهزة الأرضية كانت بياناتها كالتالى، تاريخ الحدوث اليوم الأربعاء الموافق 27/11/2019، بقوة 6.2 درجة على مقياس ريختر فى التاسعة صباحا و 23 دقيقة .

وكانت الهزه الأرضية على خط العرض 35.74 شمالا، وخط الطول 23.46 شرقا.

وأكد الدكتور جاد القاضى رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية، أن الهزة الأرضية قوتها 6.2 درجة على مقياس ريختر ، فى أحد جزر اليونان وتبعد عن مصر حوالى 490 كم شمال غرب مدينة السلوم.

وكشف رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن الزلزال شعر به المواطنين على السواحل المصرية وبعض مناطق الدلتا ، مؤكدا أنه ليس له أية خسائر.

وطمأن رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية، المواطنين مؤكدا أن مركز الزلزال بعيد عنا تماما ولا يمثل أى خطورة على الأراضى المصرية ، مؤكدا أن الشبكة القومية للزلازل تعمل من خلال محطاتها الموجودة فى كل أنحاء الجمهورية على تسجيل ورصد أية هزات أرضية قد تتعرض لها البلاد.

وأكد القاضى أن هناك 70 محطة تم اختيار أماكنهم بدقة منتشرة فى أغلب أنحاء الجمهورية و تعمل بأحدث التقنيات فى رصد وتحليل الزلازل وإرسالها على مدى المليون كيلو متر مربع.

وفى نفس السياق أكد الدكتور أحمد بدوى رئيس قسم الزلازل بمعهد الفلك، أن الهزة الأرضية التى تعرضت لها مصر تصنف ثوتها بفوق المتوسط ، موضحا أنه شعر بها فى شمال الساحل الشمالى والقاهرة والجيزة وحلوان والاسكندرية.

وأشار رئيس قسم الزلازل بمعهد الفلك، فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أن الزلزال مركزه شمال غرب جزيرة كريت اليونانية، موضحا أن الهزة الأرضية رغم أن قوتها فوق المتوسط ولكن لم ينتج عنها أية خسائر وشعرنا بها فقط لبعد مركزها عن مصر.

وأوضح بدوى ، أنه من المتوقع أن يكون للزلزال توابع فى أى وقت على مدى شهر أو شهرين وثلاثة مقبلين وسيكون قوتها أقل ولن نشعر بها.

ونود أن نشير إلى أن هناك 6 بؤر زلزالية فى مصر، كما صنفتها الشبكة القومية للزلازل، الأولى جنوب شرق البحر المتوسط، والثانية فى منطقة خليج العقبة، وتتعرض فى اليوم الواحد إلى ما يقرب من 300 هزة، وثالثها منطقة دهشور جنوب غربى القاهرة والتى كانت بؤرة زلزال 12 أكتوبر 1992، ورابعها منطقة أبو دباب فى الصحراء الشرقية، وخامسها منطقة بحيرة ناصر التى تتميز بنشاط زلزالى متوسط، وآخرها جزيرة شدوان شمال البحر الأحمر، جنوب خليج السويس، التى تتميز بنشاط زلزالى كبير.

والزلازل تصنف كواحدة من الظواهر الطبيعية، والشبكة القومية للزلازل تغطى كل أنحاء الجمهورية من خلال 70 محطة لرصد، وتسجيل الزلازل ثانية بثانية.

google.com, pub-7996334253047576, DIRECT, f08c47fec0942fa0