الرئيسية » حوادث وقضايا » الامن الوطني يداهم مزرعه مهجورة في العريش تأوي 10من التكفيريين وتصفيهم وتفكك عدد من المتفجرات

الامن الوطني يداهم مزرعه مهجورة في العريش تأوي 10من التكفيريين وتصفيهم وتفكك عدد من المتفجرات

كتبت//رانيا محمود

تخوض وزارة الداخلية حربا ضروسا مع الإرهاب لبتر رؤوس الشر وتخليص البلاد من أفعالهم الإجرامية، ويسابق قطاع الأمن الوطني الزمن لتتبع وتفكيك زيول الخلايا العنقودية وضرب مراكز الدعم ومخازن المتفجرات وقطع خطوط الإمداد والاتصال.

ووجه ضباط القطاع، ضربة استباقية جديدة على معاقل العناصر الإرهابية، بالتزامن مع احتفالات نصر أكتوبر، وذلك بمداهمة إحدى المزارع المهجورة بمنطقة العريش تأوي 10 عناصر إرهابية لقوا مصرعهم فى تبادل إطلاق النار مع قوات الأمن عقب ضبطهم .

وكانت معلومات قد وردت لقطاع الأمن الوطنى تفيد اتخاذ 10 عناصر إرهابية مأوي لهم، واعتزامهم القيام ببعض العمليات العدائية، حيث قامت قوات الأمن بمداهمة تلك العناصر بالمزرعة المشار إليها، وأسفرت الاشتباكات عن مقتلهم جميعا عقب تبادل لإطلاق النيران، وعثر بحوزتهم علي 3 بنادق آلية و2 بنادق خرطوش و3 عبوات ناسفة معدة للتفجير وكمية كبيرة من الذخائر.

وسبقت هذه العملية الناجحة، عملية أخري الاثنين قبل الماضي بمداهمة وكر للتدريب بمدينة العريش يأوى 15 عنصرا إرهابيا، والذين قتلوا جميعا فى تبادل لإطلاق النار، وكانت معلومات وردت لقطاع الأمن الوطنى تفيد باستعداد بعض العناصر الإرهابية بالعريش، للقيام بعمليات عدائية بالتزامن مع احتفالات السادس من أكتوبر، حيث تم مداهمة تلك العناصر بإحدى المزارع بالعريش، ونجحت القوات فى تصفيتهم وعددهم 15 عنصرا وذلك عقب تبادل لإطلاق النار وعثر بحوزتهم على 5 سلاح آلى، 4 بنادق خرطوش ،3 عبوات ناسفة معدة للتفجير، كميات كبيرة من الذخيرة.

ومن جانبه قال اللواء محمد صادق، وكيل جهاز أمن الدولة الأسبق، إن قطاع الأمن الوطنى نجح في إجهاض العديد من العمليات الإرهابية وإحباط مخططات عناصر التنظيمات الإرهابية في الفترة القليلة الماضية، ما بين تتبع تلك العناصر ، رصد لقاءاتهم التنظيمية ودك مراكز الدعم ومخازن السلاح والمتفجرات وتفكيك مراكز الدعم اللوجيستى بالمحافظات والظهير الصحراوى وعمليات الضبط التى قام بها ضباط القطاع لتلك العناصر، أتت بثمارها في الكشف عن أماكن اختباء عدد كبير من المطلوبين .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.